لا يخلو نهار أي منا من تناول الحلويات والمشروبات المحلاة، ولا نعلم أننا بذا نكون قد جلبنا المرض إلى أنفسنا عن طريق السكر؛ حيث أشار إليه الدكتور "رايموند فرنسيس" من فلوريدا (أميركا)، صاحب كتاب "كي لا تصاب بالمرض مجدداً" (Never Be Sick Again)، يكشف لنا فيه عن السبب الأساسي لإصابتنا بالأمراض وبالأخص مرض السرطان.

وبحسب الأبحاث التي قام بها الدكتور فرنسيس، فقد تبين أن السكر هو السبب الأساسي وراء أبسط الأمراض التي قد تصيبنا من أبسطها إلى أخطرها. نعدّد على سبيل المثال، الزهايمر، السرطان وأمراض القلب والسكري ، كما أنه السبب الرئيسي للزكام والإنفلونزا.. في هذا السياق، ينصح الدكتور بالابتعاد عن تناول السكر لأنه داء أيضي سام ومميت.

فقد تبيّن أن السكر يفسد كل عمليات الجسم البيوكيميائية ويؤثّر على وظائف مختلف خلايا الجسم، وبالتالي يمنعها من العمل بشكل سلس وسليم، ممّا يضعف جهاز المناعة لدينا ويعرّضنا للإصابة بالأمراض، أبسطها الحساسية! في هذا السياق يشير الدكتور فرنسيس إلى أن تناول ملعقة أو ملعقتين من السكر مع الشاي، يؤدي إلى فوضى عارمة في عمليات الجسم البيوكيميائية لفترة تمتدّ ما بين ست إلى سبع ساعات.

كما يشير الدكتور إلى أهمية عدم تناول السكر، في حال الإصابة بمرض السرطان ، فالخلايا السرطانية تعيش على مصدر غذائي واحد وهو السكر، وعند تناولنا السكر فنحن بذلك نغذي الخلايا السرطانية ونساعدها على التفشي في جسمنا.

أما إذا أردنا الوقاية من هذا المرض الخبيث فعلينا أيضاً الامتناع عن تناول السكر إذ أنّه يؤدي إلى الإصابة بالسرطان بطرق مختلفة.